الاثنين، 28 مارس، 2011

وداعا ايتها الاسطورة!

وداعا ايتها الاسطورة
وداعا
هل يجدر بينا ان نسأل:
كم أهدرنا من الحب مباعا؟
هل يجدر بينا ان نحزن،
ان نشتاق،
أن نبكي،
ان نغضب ،أن نثور
...........أن نأمل!!!!
لا والله
بالله تاالله
فقد كنا نملك،
واهملنا ما نملك
وكنا نملك،
ولن ندرك ما نملك
وسيرنا وتخطينا وتجاوزنا
فلم يعد للعودة من سبيل
ولا للرجوع من قبيل
*****
وتبادلنا كل شئ
عدا القلوب
وهل يكفي الماء ثمنا للقلوب.
فلقد بعت قلبي قطعا
مقابل اكواب من الماء
وهل يكفي الماء ثمنا للقلوب
حتي اذا نفذت قطع قلبي
انقطع عني الماء
الا ان مت ظمئان
فلا نزل القطر.
*****
ونفذ القلب
وانتهي الحب.
ولم احصل سوا علي السواد.
فوداعا ايتها الاسطورة
فقد نزعت ورقة احزانك واشواقي من احشائي
وتجلطت دمائي
فشكرا لجفائك مقابل ولائي
وسحقا لهواكي ولغبائي.
وداعا ايتها الاسطورة
فانا راحل الي ارض الحب.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لمعرفة ما حدث في أرض الحب اقرأ التدوينة التالية :)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شاركنا برأيك فيما قرأت
وشكرا