الثلاثاء، 12 أكتوبر، 2010

لقاء":( "

نتقابل من جديد،بعد فراق افتراضي يليق بوصالنا الاكثر افتراضية.تتلاقي ارواحنا المكسورة مع نفوسنا المتهتكة،في فضاء مشاعرنا الخربة التي اتلفتها يدي الظروف والحياة.
لقاء كان كاحتكاك زجاج بصاج يتهشم بعضه ويُخدش بعضه ويحمد ربه من نجا من هذه المذبحة.

هناك تعليق واحد:

  1. اعجبتنى او اذهلتنى اذا اردت وصفا دقيقا : )

    ردحذف

شاركنا برأيك فيما قرأت
وشكرا