الأحد، 30 مايو، 2010

ليلة في صحراء العشق

في صحراء العشق
يحل الليل كباقي الصحراوات
يكف ركب العشاق عن الحركات
بعض الليالي حالكة
والبعض مقمرات
لكن ليلتي التي اكتبها
من تلك الكالحات
اتذكر يوم كنت طفلا
وكانت كالاميرات
كان يوم من اربع سنوات
احدثها ليلا عبرالهاتف
تحكي واحكي بالساعات
كان قلبي بكرا
يعشق قلبا ذبيح العبرات
اراني من هنا
من عمق الصحراوات
غرا ساذجا تافه العبارات
كم كانت قوية عميقة
حسبتها من ذوات الشخصيات
لم اكن اعلم
انه عمق الخبرة
وقوة العبرات

هناك 3 تعليقات:

  1. يا صديقي أحمد
    تحية عطرة

    شعور جميل... ولحظة من تجربة رائعة.

    ردحذف
  2. السلام عليكم

    صديقي أحمد لقد اهديتك التاج السلطاني، واخترت مدونتك ضمن المشاركين، هذا هو الرابط:
    http://hams-rroh.blogspot.com/2010/06/blog-post.html

    تقبل تحياتي

    ردحذف
  3. شكرا جزيلا يا اخي علي هذا الواجب الجميل والشرف الكبير

    ردحذف

شاركنا برأيك فيما قرأت
وشكرا